القائمة الرئيسية

الصفحات

اكثر شي يستهلك النت المنزلي

يتفق الجميع على أنه ليس هنالك ما هو أسوء من وجود شبكة انترنت بطيئة تتسبب في رفع ضغطك حينما تكون السرعة عاملا أساسيا وضروريا لاتمام تلك الأعمال المتراكمة عليك. أو حتى حين تحاول مشاهدة برنامجك التلفزيوني المفضل أونلاين، أو أن تقوم بجولة لعب مع رفاقك الافتراضيين ولا تتمكن من ذلك بسبب بطء تدفق النت المنزلي. والأسوء من كل هذا هو اضطرارك لأن تدفع شهريا تلك المبالغ الباهضة لشركة الإتصالات التي تتعامل معها مقابل حصولك على هذا الاتصال الرديء.

اكثر شي يستهلك النت المنزلي

لكن ما لا تعرفه وما لا يعرفه الكثيرون، هو أن المشكلة قد لا تكون بالضرورة قادمة من شركات الإتصال بشكل كلي. ربما نوعية الانترنت الرديئة التي لديك وتعاني منها جيدة في الأصل لكنها تتأثر ببعض العوامل التي تساهم في ابطاء تدفقها. في الواقع قد تكون أسباب معاناتك كلها موجودة في منزلك وأنت لا تدري. في هذا المقال سنلفت انتباهك إلى بعض الأمور التي لم تكن تعلمها عن اكثر شي يستهلك النت المنزلي. 

أولا: ماهو النطاق الترددي للانترنت (الباندويث)؟

قبل الخوض في الحديث عن الأنشطة والعناصر التي تستهلك معظم النطاق الترددي الخاص بك، يجب أن تفهم أولاً ماذا يعني النطاق الترددي وكيف يتم استخدامه. النطاق الترددي هو الحد الأقصى لمعدل نقل البيانات للاتصال بالإنترنت ويقيس مقدار البيانات التي يمكن إرسالها في فترة زمنية محددة. ويعتبر عاملا مهما عند تحديد جودة وسرعة الشبكة أو اتصال الإنترنت. بالتالي، سيعمل اتصال الإنترنت ذي النطاق الترددي العالي بشكل أسرع وأفضل من اتصال الإنترنت ذي النطاق الترددي المنخفض.

ثانيا: اكثر شي يستهلك النت المنزلي

بعد أن صار لديك فكرة عامة حول ماهية النطاق الترددي، يمكنك أن تفهم بطريقة أسهل كيف للعناصر التي سنذكرها لك فيما يأتي أن تساهم في إضعاف جودة النت المنزلي الخاص بك. من بين الأنشطة الأكثر شيوعا التي تستهلك بيانات الانترنت بمعدل كبير ما يلي:

1- نتفليكس:

هذه الأيام لا يكاد يخلو أي منزل مزود باتصال انترنت من خدمة نيتفليكس. إنها أيضًا أكثر منصات مشاركة الوسائط شيوعًا حتى الآن، ومع توفيرها لمجموعة واسعة من البرامج التلفزيونية والأفلام الترفيهية والوثائقية للاختيار من بينها يصبح من الصعب الاستغناء عنها. ولأن الاستفادة من شبكة نيتفليكس ليس مجانيا، فليس من الغريب أن يتشارك العديد من الأشخاص الحساب ذاته ليتمكنوا من تحمل التكلفة. إذا كنت تعيش مع أشخاص يشاركونك الحساب فعلى الأرجح أنهم مثلك يشاهدون بنهم المئات من البرامج المعروضة يوميا مما من شأنه أن يؤثر على تدفق الانترنت لديك.

2- يوتيوب:

مستهلك النت المنزلي التالي في هذه القائمة هو وبلا شك موقع اليوتيوب. حسب الإحصائيات المتداولة، تتم مشاهدة ما يقارب المليار ساعة من اليوتيوب يوميا، ولجعل الأمر أكثر وضوحا، سيجتاج الشخص الواحد إلى 100000 عام لكي يكمل مشاهدة هذا القدر الهائل. إذا أخدنا في الحسبان خيارات الجودة العالية التي يمكن اختيارها للمشاهدة والتي تصل 2k، فهذا بلا شك يستهلك الكثير من النطاق الترددي الخاص بك. ولأنه مجاني ومتاح للجميع، فلربما لن تكون الوحيد في المنزل الذي يمضي معظم الوقت في المشاهدة عبره.

لا تفوت قراءة

3-Dropbox و جوجل درايف و ون درايف

إن كنت لا تعرف ما هو دروب بوكس و جوجل درايف و ون درايف، فهي ببساطة خدمة تطبيق ويب للتخزين السحابي. يعمل على مزامنة بيانات الهاتف ومعلومات المستخدم وتخزينها على الانترنت. ربما لن تنتبه إلى هذا الأمر، ولكن حتما هذه العملية سوف تستهلك كما كبيرا من بيانات الانترنت الخاص بك. خصوصا وأنها تتم بشكل تلقائي وأحيانا بغير أن تعلم أو تشعر أصلا. ما ننصحك به في هذه الحالة هو أن تقوم بضبط الإعدادات لتقييد مقدار النطاق الترددي الذي يتم استخدامه من طرف التطبيق كل شهر.

4- مكالمات الفيديو:

تستهلك تطبيقات مكالمات الفيديو مثل سكايب أو الماسنجر قدرًا كبيرًا من النطاق الترددي كل شهر. حيث يمكن أن تستهلك مكالمة سكايب واحدة لمدة 30 دقيقة ما يعادل 650 ميجا بايت. إذا كنت أنت أو أي شخص تعيش معه ويشاركك الراوتر تستخدمان مكالمات الفيديو بشكل متكرر، فقد يكون هذا أحد أهم الأسباب التي تجعلك تستخدم كل النطاق الترددي الخاص بك كل شهر. لا ننكر أن القدرة على رؤية وجه الشخص من خلال المكالمة أمر رائع بالخصوص حين لا نكون قادرين على مقابلته وجها لوجه متى ما أردنا، لكن إحدى الطرق لتجنب استخدام النطاق الترددي كثيرًا هي إيقاف تشغيل الفيديو وإجراء مكالمة صوتية عادية.

5- الفيس بوك:

العديد من مستخدمي الفيس بوك يجهلون تماما أن هذا الأخير مثله مثل بقية الأنشطة السابقة يعتبر كذلك كاكثر شي يستهلك النت المنزلي، حيث أن وسائط التواصل الإجتماعي هذه تستخدم الكثير من البيانات اعتمادا على ما تفعله ضمنها. إذا كنت تتصفح صفحتك الرئيسية وتشاهد خلال ذلك الكثير من مقاطع الفيديو، فقد يكون هذا أحد الأسباب العديدة التي تجعلك تستهلك الكثير من النت وبالتالي تتجاوز خطتك الشهرية.

6- تحميل الملفات والفيديوهات:

يمكن أن يكون تحميل ملفات ضخمة أو عدة حلقات من برامجك التليفزيونية المفضلة أحد أكبر مستهلك النطاق الترددي لمنزلك. حيث يمكن أن تستهلك حلقة واحدة عالية الجودة ما يصل إلى 1 جيجابايت من استخدامك الشهري للبيانات.

7- تحديثات الألعاب والتطبيقات:

يمكن أن تستهلك التحديثات التلقائية أو الإلزامية للهواتف أو الأجهزة اللوحية أو أجهزة ألعاب الفيديو كمية كبيرة من البيانات كل شهر. خاصة إذا كان لديك الكثير من الأجهزة التي تتصل براوتر واحد في منزلك. إذ ليس من الغريب أن يمتلك الشخص العادي ما لا يقل عن 3 أجهزة التي بدورها يمكن أن تستهلك قدرًا كبيرًا من النطاق الترددي.

8- تصفح الويب:

يقضي الشخص العادي ما يقرب 48 ساعة في تصفح الويب، والتي يمكن أن تعادل حوالي 7 جيجابايت شهريًا لكل شخص. اضرب ذلك في عدد الأشخاص الذين يعيشون معك ويشاركونك مصدر النت المنزلي وسترى أنه ليس من العجيب أن يكون الاستهلاك كبيرا والجودة رديئة للغاية. 

9- شبكة وايفاي غير مؤمنة بكلمة مرور:

تعتبر شبكة الوايفاي التي ليست مزودة بكلمة مرور اكثر شي يستهلك النت المنزلي أيضا. حيث من الوارد أن يقوم العديد من الأشخاص بالاتصال بها من غير أن تعرف بالأمر، وبالتالي يزداد الاستهلاك ويضعف النطاق الترددي. ستكون فكرة جيدة وضرورية أن تقوم بحماية النطاق الخاص بمنزلك بكلمة مرور لتفادي حصول هذا الأمر.

إقرأ أيضاً
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتوى المقال